الاعمال الجليله لابناء الامه المندائيه/ حميد ساجت سعيد / الجزء الاول

 
باسم الحي العظيم
الاعمال الجليه لابناء الامه المندائيه/ الجزء الاول
خان الشابند المعلم التاريخى 
لقد مر على العراق حالهُ حال بقيه بلدان الدول العربيه بمنعطفات تاريخيه مهمه ..وكانت لهذه المنعطفات الاثر الكبير على ابناء الشعب العراقي العزيز ومنهم المندائيين  من ناحيه السلب و الايجاب... لقد كان النسيج العراقي نسيج واحد متكامل مرصوص من كل النواحي الاجتماعية و الاقتصاديه و الثقافيه.. 
اخواني الاعزاء 
 سوف اعرج على تاريخ مهم من جمله التواريخ المهمه التي مرت على العراق وهوة عام 1948 عام التسقيط الجنسيه عن يهود العراق المظلومين...كان لهذا الحدث الكبير و الغريب عن المجتمع العراقي الاثر الكبير في الشارع العراقي...لا احب ان ادخل في سرد الاحداث التي واكبت هذا التاريخ ولكن سوف اقول عندما ترك يهود العراق وطنهم الاصلي تركوا ورائهم ارث كبير وعظيم تباها العراق بعدهم به لوقتنا الحالي ولا سيمى الجانب الثقافي و الحرفي ..الذي هوة باب بحثنا التاريخي الحالي ...ان خان الشابندر هوة من معالم تلك الحقبه التاريخيه المهمه في حياه الشعب العراقي ومنهم المندائيين بالخصوص لانهم هم الذين اخذوا هذا المعلم التاريخي المهم و طوروه و اظافوا عليه الشئ الجميل...ان هذا المعلم الحرفي المهم بات وامسى في ذاكرة العراقيين و منهم المندائيين....انهُ يحمل بين طياته الفلكلور العراقي و الايادي الماهرة التي ابدعت وقدمت و نقشت و صاغت اجمل المصوغات و ابدعها...أن خان الشابندر كان بالحق مدرسه فنيه متكامله من حيث الاساتذه و طلاب علم الصياغة ..كانت ورش عمل جميله و متنوعة, ايادي ممشوقة تقدم كل ماهو جميل في عالم الصياغة...كان يحيط بهذا المعلم الجميل اسواق عدة نذكر منها سوق السراي (سوق المكاتب) و سوق السراجين وسوق الياهو دنكور وسوق الالوسي ...تعود  بيا الذاكرة هنا الى تلك الايام الخوالي الجميله الى ما احتوى خان الشابندر من ورش عدة ومنها ورش السحب حيث ادخلت الاول مرة مكائن سحب الذهب بواسطه طيب الذكر مبارك مال الله ارواه نهويلي ابو حسني وكانت بادارة طيب الذكر جبار حامي ارواه نهويلي ذا الاخلاق الجميله المرحه...اقف امامكم اخواني المندائيين وانا منحني الراس لاعلام عملوا في المدرسه الحرفيه المندائيه ..اساتذه و طلاب ان ذاكرتي تجول بين ثنايا ذلك المكان وبين جدرانه الجميله التي تعلمنا منها الكثير...اسرد لكم و للتاريخ اسماء المندائيين الذين عملوا في هذا المعلم التاريخي
وسوف ابدا من 
 الباب الصغير لخان الشابندر من جه سوق السراي
 
فكان الصاغا  كالاتي
 
ناصر فنجان و اخيه رحيم فنجان, يوسف عماره, ميزر عماره , ذياب عمارة , حميد طلال و اخيه حربي طلال     
اما المدخل الثاني لخان الشابندر من سوق السراي 
فكان الصاغا  كالاتي 
ساجت سعيد واولادة , اسماعيل مطشر و اخيه عبد الرزاق , داوود جبر ,جبار جاري , مجري جاري ,حاكم فرحان و اخوانه مبارك ورومي فرحان ,عودة رمضان و اخيه غازي رمضان , غازي حداد و اخوانه خيون و خضير و رزاق , ناجي مريبط المباركي , حوزي مسير و شريكه جبار بجمان , عبدالرحيم سكر و اخيه جمعه , جاسم الشاوي ,كلاس حالوب و ابنه عبد الرزاق , فرحان السنيد , ناشي فرحان , شنشل طلاب السنيد , موسى شلتاغ و اخيه علوان , سلمان عاصي , الشيخ عبد الله الشيخ سام , اسماعيل اعبادي , صبيح دابس . 
اما داخل خان الشابندر 
فكان الصاغا  كالاتي 
 بدر مرزوق السعدي, شنور عوفي , طارق حمد السبتي , عبيد لفته , صالح رمام , باني ارمام , نعمان عوفي , شامي جايد , مهلهل صبح , شاكر فهد و اخيه عدنان فهد , عناد سعيد ابو ناهي , عامر حالوب , دهش فرحان , عيال نصار , عبد العال دفتر , جواد سوم , جواد حاضر و شريكه منعثر صياح , خلف خالد , يوسف عناد , لفته حامي , ماهود 
اما من عمل خارج خان الشابندر فهم كا الاتي  
ناصر منصور , عجيل زهرون , رشيد غازي و اخيه حميد غازي , صبري فهد و اخيه بدر , عبد جعاز و شريكه نعمان عوفي , سالم فرج , يحيى فرج , ستار فرحان , سعيد فرحان , جبار علكم , سليم سكر و اخيه جبار سكر , بشير ساجت , ناصر مهدي 
احب ان اظيف لهذه الكوكبه الجميله من الصاغا مهن اخرى وهي مهنه التصفاه اي تصفيه الذهب و جعله تيزاب عيار 24 وكان يعمل في هذه المهنه كلاً من..بعيو صبح , جميل مال الله , خزعل سعيد , قدوري طلال
اما مهنه الجلاليه لتلميع الذهب بعد صياغته فكان يمتهنا كلاً من ...ربح ساهي , فرحان ساهي , زهرون مجيد , رومي موزان
اخواني المندائيين الطيبين ...عندما اسرد لكم هذه الاسماء و الاحداث فانا عايشتها عن قرب حيث كنت ابن السادسه عشر سنه ..اقولها شهادة تاريخة مهمه كانوا اهلكم المندائيين كما اسلفنا نسيج متماسك مع اخوانهم الاسلام و اليهود و المسيح لا توجد هنالك قواطع ولا فواصل فيما بينهم...لقد كان خان الشابندر معلم مهم في حياه المندائيين كما اسلفنا ففي الحياه الاقتصاديه كان العامل المهم برفع المستوى المعيشي للكثير من ابنائنا المندائيين اظافتاً على ذالك كان المكان الذي يتداول بهِ المندائيين الحياه الاجتماعيه و الدينيه للمندائيين وكان هاجسهم ان ذاك هوة شراء قطعه ارض لبناء مندا عليها..مكان يجمع كل المندائيين في اجراء مراسيمهم الدينيه ..ومن بين الامور التي كانت متداوله ان ذاك هوة انتخاب قيادة مندائيه تحمل على عاتقها هموم وصوت الامه المندائيه ان ذاك لتوصلها الى الدوله .. فقد كان هنالك بالفعل كوكبه من الخيرين الذين قدموا لابنائهم كل التضحيه و العمل الصالح و لا سيمى طيب الذكر الشيخ داخل الشيخ عيدان و الشيخ عبد الله السام و خليل مال الله و غضبان الرومي ارواه نهويلهم جميعاُ و القائمه تطول من اسماء الخيرين 
يا ابناء النور الكرام...يا من اصطفاكم الحي العظيم بنوره و علمه النوراني ..وكساكم احلى كساء و هوة البياض ..واناركم من علمه لمتقد منذَ بدايه الخلق السماوي...اناديكم من هذا المنبر الكريم بان تبروا باهلكم الذين خدموكم على مر الازمان و الدهور ..ان تذكروا اهلكم الذين عملوا بنكران ذات عمل طوعي اكتسى بحبهم لكم انتم الجيل الحالي والمستقبل ...ادعوكم يا مؤسساتنا المندائيه بان تكرموهم على ما بذلوا لكم لمن رحل منا له منا ارواه اد هيي و لمن بقى على قيد الحياه فله منا امنياتنا للحي العظيم بطول العمر...
اناديكم بان تشدو أزركم و تتعاضدوا فيما بينكم لتبنوا منادي فهذه بيوت الحي الازلي امبرخ اشمي ..كما فعل اهلكم في العراق ..فانه كيانكم و مستقبلكم ..يجمعكم و يجمع اولادكم فيكون لكم خير الاعمال  ...  
يظل حميد ساجت يحب دينه و ابناء دينه .. عملت و اعمل لهم و اليهم مازال هنالك شرفاء و اخيار في امتنا المندائيه السمحاء
استسمح ابنائي الاعزاء لعدم ذكري لبعض الاسماء التي قد فاتتني ..فان للعمر لهو علينا حق ,,,وسوف اوافيكم بحلقات تاريخيه مهمه و صفحة جديدة من صفحات امتنا المندائيه المشرقة...و الحي العظيم من وراء القصد.
 
اخوكم 
حميد ساجت سعيد
اعداد