استفسار حول التوطين في امريكا / وسام بريجي

                                                                                                

بشميهون أد هيي ربي
ألاخوة و ألاخوات في بلدان ألانتظار وصلتني بعض الاستفسارات من ألاخوة الذين تم توطينهم حديثا في الولايات المتحدة الامريكية حول أسباب توطينهم في ولايات تفتقد او يقل وجود المندائيين. أنني اوضح للجميع و أحث أخواني في الجمعيات المندائية في سورية و ألاردن بالعمل على توضيح الحقوق المترتبة للاجئ في عملية التوطين. حيث يحق للأجئ اختيار اي منطقة للتوطن فيها داخل الولايات المتحدة في حالة وجود كفيل له. و يستثنى من ذلك الولايات التي تعاني من تضخم سكاني في قابلية استقبال المهاجرين أو من تضخم أقتصادي. أن ولاية ماساشوستس و بالتعاون مع دوائر الهجرة و التوطين مازالت تقبل و تستقبل كل اللاجئين المندائيين و بشكل خاص و الذين حاصلوا على كفالة من أحد الاقارب او مني شخصيا (الكفالة مرفقة). أن ندائي هذا هو أستغاثة قلق خوفا من تشتيت أبناء الطائفة في و لايات بعيدة و معزولة مما قد يكون له نتائج غير مرغوب بها من فرقة و ضياع لعوائلنا و أبنائهم. لذا أحث أخوتي في الجمعيات العاملة في دول الانتظار كافة و التي تقدم خدمات جليلة لأبناء الطائفة بأن تأخذ هذا الموضوع بالاهمية القصوى و توجيه النصيحة و المشورة بما يتعلق بالتوطين. و أنني مستعد للاجابة عن أي سؤال او استفسار لتوضيح الامور و رفع الغموض. و من هنا أجدد عهدي بكفالة أي مندائي للقدوم الى ولايتنا في حالة الرغبة في ذلك
أخوكم بالكشطة
وسام بريجي