طقسية البخور في الديانة المندائية / الترميذا خالد الشاوي

 

طقسية البخور في الديانة المندائية

بشميهون إد هيي ربي

البخور حسب ما مذكور في ويكيبيديا

هي مادة عطرية اشتهر استخدامها في المنطقة العربية والخليجية ، وتجلب عادة من شرق اسيا من الهند وبنغلادش وماليزيا واندونيسيا والفلبين وكذلك غينيا بيساو ، اصلها من أشجار خاصة تنبت في المناطق المرتفعة من هذة البلاد.

وعود البخور كلمة تطلق على مواد عطرية بعينها توضع على الجمر لتحترق مطلقة موادها العطرية المكونة لها فينطلق دخانها العطري الجيد الرائحة.

واشهر انواع البخور هو الصندل ، عرق الزعفران ، وعرق العنبر ، وعرق المسك والياسمين.

طقوس أستعمال البخور تثير الكثير من الدهشة والاستغراب حيث تجمع بين الفرح والحزن والموت والحياة .

فهناك شعوب تستعمل البخور في مناسبات الزواج والولادة والعزاء والموت وكما تتبخر الام يوم احتفالها بأسبوع مولودها ، كما تفوح المنازل بالرائحة الزكية في الأعياد الدينية ورمضان وليلة السابع والعشرون من رمضان الكريم ويوم عاشوراء .

( مقالة في صحيفة الشرق الاوسط

بعنوان طقوس البخور بين الزينة والتعطر والمعتقدات والأساطير )

وكذلك يستخدم البخور في الديانة اليهودية والمسيحية في العبادة وهو وصية إلهية ،

ففي العهد القديم امر الرب ( موسى ) بأن يصنع لة مذبحاً خاصاً في خيمة الاجتماع يسمى مذبح البخور ( وأمر بتقديم البخور عليه دائماً ) فكان البخور يمثل رائحة زكية تصعد الى الرب.

وتقديم البخور في طقس الكنيسة لة معان جميلة من خلال تقديم البخور فوق المذبح وإمامة إشارة الى تقديس المكان وحلول روح الله.

وكذلك تقديم البخور للأساقفة للشراكة في الصلاة والكرامة والتقدير.

اما في الديانة المندائية يعتبر البخور جزءاً رئيسياً في الطقس الديني ولذلك لتعطير المكان بالرائحة الزكية العطرة الذي يتم فيه الطقس الديني.

وتسمى بالديانة المندائية ( بَسِم ريها إد هيي )

اي معطرة رائحة الحياة.

ولذلك فأن اثناء الطقوس الدينية تستخدم روائح طيبة زكية من الهيي قدمايي وعند استنشاقها يجب ذكر اسم الخالق ( بَسِم ريها هيي ) اي معطرة رائحة الحياة ، فدائما تنسب الرائحة الطيبة الى الخالق الحي العظيم .

وعكس ذلك فأن المندائي عندما يستنشق رائحة كريهة فيجب القول ( انهيرَي ارِه نيشمثا لا قبلت ) اي انفي يستنشق ولكن نفسي لا تتقبل.

وتقرأ بوثتان للريها أثناء الطقوس الدينية ( بناء الرهمي اي صلاة الرحمة ، المصبتا اي الصباغة ، وكذلك المسقثا اي صلاة تصعيد الأنفس ) وتعتبر قراءة البوثتان على الريها هي بداية عمل الطقس الديني وفي حال

نسى رجل الدين ان يرفع ( التاغه ) التاج على رأسة.

او نسى رفع الاكليلة على رأسة.

او نسى شد البندامة على فمه اثناء طقس الصباغة.

وقام بقراءة البوثتين ورمى الريها على النار فأنه سوف تسبب خطأ طقسي وذلك يتوجب عليه الصباغة الكبرى وهي ٣٦٠ صباغة.

توضع ريها إد هيي في جزء القوقا من الطريانه.

والطريانه عبارة عن وعاء من الطين دائري الشكل يوضع فوقه البريهي والذي يكون عليه الفحم لغرض إشعال الريها ويكون مثلث الشكل ويقع على الجهة اليسرى من الطريانه.

القوقا عبارة عن شكل أسطواني من الطين يوضع على سطحها العلوي البخور ، وتوضع القوقا من الجهة اليمنى من الطريانه.

الگنگنة عبارة عن شكل دائري مسطح توضع اسفل الطريانه.

وتمسك الريها بيد اليمنى والقوقا باليد اليسرى وتقرأ البوثتان وعند الانتهاء يرمي رجل الدين الريها على النار.

( أدره ريها بأيده يمينَخ واقري ريها إد بَسِم )

( هازِن ترين بواثا إد ريها إد بَسِم وهال هيي قدمايي اقري وارمي ريها ل نورا )

بهذة البوثتان معاني رمزية من خلال قراءة ترجمتها ، نأخذ بعض المقاطع من بواث الريها

كُشطا اسينخون

ريها إد بَسِم ريها إد بَسِم هال هيي روربي روربي قدمايي نُخرايي من آلمي إد نهورا يتيري إد ايلاوي وكلهون اوبادي ل زيوا هثيقا ول نهورا قدمايه والهيي إد هون من هيي والكُشطا إد هوا من قودام بريشه

ريها إد بَسِم ريها إد بَسِم

رائحة معطرة رائحة معطرة نعم للحي العظيم الاول المميز في عوالم النور وأعماله تفوق وصفة

والى النور القديم والى الضياء الاول والى الحياة التي جاءت من الحي العظيم والعهد الذي هو موجود من البداية.

ريها إد بَسِم ريها إد بَسِم هال هَيايون گُفري ابهَاثن إد اناشي كشيطي ومهَيمني إد شَليم ونفق من پَغريهون ولدقايمي ب پَغريهون سهِد نِستَخَر مينهيهون بابا إد هطايي ونيفتالون بابا إد نهورا ونِيتليفون بلوفا إد هيي إد ليثلي پساقه اناتون من تَب بون إيلن وأنين من هاخا نِبي ايلاويخون كلهون ابيبي سَيفي وكلهون ريهاني باطلي ريها إد هيي اترِص الرهمي أشمي إد كُشطا لدار داري ول آلم آلمي.

نعم الى الأحياء الصادقون والمؤمنون والذين لا يزالون احياء والى الذين غادروا أجسادهم ، لأن باب الأخطاء سيغلق بدونهم وسيفتح باب النور لهم ، وسوف يتحدون سوياً بوحدة الحياة التي ليس لها نهاية.

من هناك انتم ترشدوننا ونحن من هنا نصلي لكم ، كل الفاكهة تذبل وكل الروائح باطلة ، عدا رائحة الحياة ( الخالق ) باقية ثابتة مع العهد لا تفنى في جميع مراحل العالم.

 

خادمكم

ترميذا خالد الشاوي

المانيا

20/10/2012